• السبت , 1 أكتوبر 2022

الفيلق الخامس المدعوم من الاحتلال الروسي يطالب بإسقاط النظام في بصرى الشام جنوب غربي درعا.

شهدت مدينة بصرى الشام جنوب غربي درعا اليوم، احتفالاً ضم نحو ألف عنصر يتبعون لما يعرف باسم “اللواء الثامن” في الفليق الخامس المدعوم من روسيا والذي يقوده “أحمد العودة” القيادي السابق لفصيل “”شباب السنّة”.ومن الجدير بالذكر أن الاحتفال جاء بمناسبة تخريج دفعة من نحو ألف مقاتل جرى تدريبهم خلال الفترة الماضية في معسكرات خاصة أقامها العودة بغرض ضم عناصر سابقين في صفوف فصائل المعارضة.وتداول النشطاء مقاطع فيديو تظهر المظاهرات العسكرية وهي تنادي بإسقاط نظام الأسد بحضور الشرطة العسـ.ـكرية الروسية في المدينة.ويشار أن المتظاهرين طالبوا بإسقاط النظام وطرد الميليشات الإيرانية من محافظة درعا، وبإطلاق سراح المعتقـ.ـلين من سجـ.ون الأسد.مرددين أيضا شعارات :سوريا لِيْنا وما هي لبيت الأسدونشر التجمع شريطاً مصوّراً يهتف فيه المتظاهرون بإسقاط النظام، ويؤكدون بأن سوريا لأهلها وليست لعائلة الأسد.وتضمّن المكان الذي جرى من خلاله تخريج الدورة العسكرية وجود لافتات احتوت عبارات مثل: “المعتقـ.ـلون طلاب حق وليسوا إرهـ.ـابيين”.ومن الجدير بالذكر ان مدينة بصرى الشام شهدت خلال الشهر الفائت، مظاهرة حاشدة ضد نظام الأسد وإيران عقب مقتـ.ـل 9 عناصر من اللواء الثامن إثر انفجار حافلة كانت تقلّهم.يذكر أن قائد اللواء الثامن “أحمد العودة” أعلن، في وقت سابق، عن نيّة تشكيل جيش موحد لكل محافظة درعا.

مقالات ذات صلة

USA