• السبت , 10 ديسمبر 2022

العشرات من اللاجئين السوريين في إقليم كردستان العراق يعتصمون أمام مقر un بمناسبة اليوم العالمي لحقوق الانسان .

تستمر معاناة اللاجئين السوريين في إقليم كردستان العراق حيث يعاني اللاجئون السوريون من الحرمان الكامل من حقوقهم من التعليم والضمان الصحي والعمل ….الخ .

وفي هذا السياق و بدعوة من منظمة جاني روچ بالتنسيق مع منظمة جودي للأغاثة والتنمية خرج العشرات من اللاجئين الكورد السوريين في اقليم كردستان اليوم السبت المصادف 11/12/2021باعتصام امام مركز un في اربيل بمناسبة اليوم العالمي لحقوق الانسان .

وقد طالب المعتصمون أن تقوم الUN بواجبها الأخلاقي والقانوني إتجاه طالبي اللجوء في إقليم كوردستان في المجالات التالية:

-توسيع رقعة إعادة التوطين

_تأمين كافة الإستحقاقات كلاجئين لاكطالبي اللجوء كما هم الآن عليه من تعليم وضمان صحي وتأمين عمل وكل الإستحقاقات.

كما وقد تم تسليم رسالة بهذا الخصوص الى مركز ال UN حملتها طفلة إليهم .

ومن الجدير بالذكر أن اللاجئين السوريين في إقليم كوردستان العراق محرومون من حقوق اللاجئين في جميع المجالات .

وفي هذا السياق قام اعلام رابطة المستقلين الكرد السوريين الى التواصل مع أحد المعلمين السوريين في إقليم كردستان العراق والذي رفض الكشف عن اسمه أكد أنهم كمعلمين يعانون الكثير من الضغوطات نتيجة عدم دفع رواتبهم خلال العامين الماضيين .

وأضاف أيضا ً : ان الجهات المعنية تتحجج بأن المنظمات لم تعد تتكفل بدفع هذه الرواتب ونتيجة لذلك فقد ترك عدد كبير من المعلمين والمعلمات السوريين الى ترك التعليم والانصراف إلى الأعمال الأخرى لتأمين لقمة العيش لهم ولعائلاتهم .

مقالات ذات صلة

USA