• الإثنين , 17 يونيو 2024

الشبكة السورية لحقوق الإنسان تؤكد اخفاء ميليشيات قسد الإرهابية 4 مدنيين وطفل بعد اعتقالهم في دير الزور .

تستمر ميليشيات قسد الإرهابية في ممارساتها الإرهابية ضد ابناء الشعب السوري بكافة أطيافه ومكوناته في المناطق التي تسيطر عليها.حيث أقدمت هذه الميليشيات الإرهابية على إخفاء عدد من المدنيين بعد اعتقالهم في دير الزور.

وفي هذا السياق أكدت الشبكة السورية لحقوق الإنسان خلال تقرير لها يوم الامس السبت المصادف 4/11/2023 أن اعتقال المدنيين جاء ضمن حملة “مداهمة” نفذتها “قسد” في بلدة أبو حمام.

وأضافت الشبكة أنه تم نقلهم إلى مكان غير معلوم، وذلك بعدما تمت مصادرة هواتفقهم، ولم يسمح لهم بالاتصال بذويهم.

هذا وقد ابدت الشبكة السورية عن خشيتها من احتمال تعرض المعتقلين للتعذيب أثناء الاحتجاز.وأوضحت أن “الأمر قد يتحول إلى حالات اختفاء قسري، حيث يقع 85 بالمئة من جميع المعتقلين في سورية ضمن هذه الفئة”.

وطالبت بتوفير التعويضات المادية والمعنوية للضحايا وأسرهم، داعيةّ جميع الأطراف إلى وضع حد لجميع الاعتقالات التعسفية، التي هدفها الوحيد نشر الخوف الجماعي وابتزاز الناس.

ومن الجدير بالذكر أن هذه الميليشيات الإرهابية في ممارسة ابشع انواع الممارسات ضد أبناء الشعب السوري بكافة أطيافه ومكوناته في المناطق التي تقع تحت سيطرتها .

مقالات ذات صلة

USA