• السبت , 28 يناير 2023

السويداء تحيي ذكرى رحيل “الباشا” بشعارات تزعج نظام الأسد

أحيا العشرات من أهالي محافظة السويداء ذكرى رحيل قائد الثورة السورية الكبرى، “سلطان باشا الأطرش” بشعارات مناهضة لنظام الأسد بصورة مبطنة.وذكرت شبكة “السويداء 24” اليوم الجمعة أن الأهالي تجمعوا منذ ساعات الصباح أمام معقل “الأطرش” في بلدة القريّا، جنوب المحافظة.وعرضت الشبكة صوراً لهم، رافعين لافتات تؤكد على شعار الثورة السورية الكبرى “الدين لله والوطن للجميع”.وطالبت لافتات أخرى بإطلاق سراح المعتقلين ورفض إعادة “تأهيل الفساد”.في المقابل نشرت شبكات محلية أخرى تسجيلاً مصوراً أظهر الأهالي في أثناء هتافاتهم، ورددوا: “سورية حرة وما فيها للأبد.. عرش الظالم ما يدوم فوق ترابها”.

ووفق “السويداء 24″ هتف المواطنون بوحدة الشعب السوري، وطالبوا برحيل القوى الأجنبية عن الأراضي السورية، والاقتداء بـ”النهج الوطني لسلطان باشا الأطرش، في الذكرى التاسعة والثلاثين لرحيله”.وتأتي ذكرى رحيل سلطان باشا الأطرش في الوقت الذي تمر به المحافظات الخاضعة لسيطرة نظام الأسد في أزمة اقتصادية، دون أي تحرك لحلها من جانب حكومة الأسد.كما تستبق بأشهر الانتخابات الرئاسية المقرر تنظيمها بين شهري نيسان/أبريل وحزيران/ يونيو المقبلين.وسبق وأن شهدت السويداء في الأشهر الماضية احتجاجات مناهضة لنظام الأسد، وطالب فيها المتظاهرون بخروج الميليشيات الإيرانية والروسية من البلاد، والإفراج عن المعتقلين.

وهتف المحتجون، في ذلك الوقت (أواخر العام الماضي): “سورية حرة حرة إيران وروسيا برا”، و”يرحم روحك يا سلطان البلد صارت لإيران”.وواجهت الأجهزة الأمنية التابعة لنظام الأسد المظاهرات الأخيرة بعمليات اعتقال لعدد من الناشطين، وإطلاق رصاص لتفريق المحتجين.

وتعتبر السويداء إلى جانب محافظة درعا أبرز المناطق الخاضعة لسيطرة نظام الأسد، والتي تشهد خروج مظاهرات مناهضة له بين الفترة والأخرى.وبينما تتركز الهتافات ضمن الاحتجاجات على الواقع المعيشي المتردي، تنسحب في أوقاتٍ إلى المطالبة بإسقاط الأسد، وخروج روسيا وإيران بشكل كامل من الأراضي السورية.

المصدرالسورية.نت

مقالات ذات صلة

USA