• الأربعاء , 7 ديسمبر 2022

الذكرى السنوية لاستشهاد ولات حسي ومايزال القاتل مستمراً في جرائمه .

مع بداية الثورة السورية المباركة في ٢٠١١ بدأت ميليشيات pyd_pkk بارتكاب ابشع الممارسات ضد أبناء الشعب السوري بكافة أطيافه ومكوناته في المناطق التي سيطرت عليهاأثر صفقة استلام وتسليم من قبل قوات تنظيم الأسد الأرهابي.

ويصادف اليوم الذكرى السنوية التاسعة لاستشهاد ولات حسي أحد براعم الثورة السورية في مدينة كوباني ( عين العرب ) .حيث استشهد الشاب ولات محمد صالح حسي والذي كان يبلغ من العمر 18 عاماً, بعد اطلاق النار عليه من قبل ميليشيات pyd_pkk خلال مظاهرة كوباني يوم 9/11/2012, اثناء مشاركته في مظاهرات “جمعة” التي قامت في كوباني تحت اسم “آن الأوان الزحف إلى دمشق “

ومن الجدير بالذكر أن هذه الميليشيات ارتكبت ابشع المجازر في القامشلي ودرباسية وكوباني وعفرين وراح ضحيتها العشرات من الكرد السوريين الذين شاركوا في الثورة السورية المطالبة بإسقاط تنظيم الأسد الأرهابي ومحاكمته .

مقالات ذات صلة

USA