• الجمعة , 19 أبريل 2024

الدفاع المدني السوري( الخوذ البيضاء) يؤكد أن إفلات نظام الأسد وروسيا من العقاب هو ما جعلهم يستمرون في جرائمهم الإرهابية وقتل الاطفال .

اكدت الدفاع المدني السوري ( الخوذ البيضاء )أن إفلات نظام الأسد وروسيا من العقاب هو ما جعلهم يستمرون في جرائمهم الإرهابية.

جاء ذلك خلال تقرير نشره الدفاع المدني السوري يوم الامس الاثنين المصادف 20/11/2023 وأشارت فيه أنه لا يمكن أن يبقى قتل الأطفال وتدمير مستقبلهم أمراً عادياً لا يلتفت إليه المجتمع الدولي ومنظمات الأمم المتحدة .

وأشار التقرير إن إفلات نظام الأسد وروسيا من العقاب هو ما جعلهم يستمرون في جرائمهم الإرهابية.

وأكد التقرير أنه منذ بداية العام الحالي حتى 12 تشرين الثاني استجابت فرقنا لهجمات إرهابية شنها نظام الأسد وروسيا على شمال غربي سوريا أدت لمقتل 34 طفلاً، وجرح أكثر من 178آخرين.

واضاف التقرير ان عدد الضحايا ارتفع بشكل واضح عن العام الماضي، إذ كان عدد الضحايا الأطفال في نفس الفترة من العام الماضي 29 طفلاً قتلوا، وجرح أكثر من 60 آخرين، جراء هجمات النظام وروسيا.

واكد الدفاع المدني السوري انه على المجتمع الدولي وضع حد للهجمات القاتلة على الأطفال وحمايتهم ومحاسبة من ارتكب الجرائم بحقهم، وبذل كل الجهد لدعم الأطفال لاستعادة مستقبلهم لأنهم الضامن الوحيد لمستقبل سوريا.

ومن الجدير بالذكر أنه بمناسبة اليوم العالمي للطفل اكدت الشبكة السورية لحقوق الإنسان خلال تقرير لها حيث أكدت مقتل أكثر من 23 ألف طفل على يد قوات النظام السوري، واعتقال نحو 3700 آخرين، وذلك على الرغم من ترسانة القوانين الدولية التي تُعنى بحقوق الأطفال ومصادقة سوريا على اتفاقية حقوق الطفل، إلا أّنَّ الانتهاكات بحق الأطفال في سوريا لم تتوقف منذ قرابة أحد عشر عاماً.

مقالات ذات صلة

USA