• الثلاثاء , 27 فبراير 2024

الجيش الإسرائيلي يقتل عددا من قيادات الحرس الثوري الإيراني وميليشيات حزب الله في غارات متفرقة بسوريا ولبنان .

يستمر الجيش الإسرائيلي باستهداف مواقع وقيادات ميليشيات الحرس الثوري الإيراني وميليشيات حزب الله اللبناني في سوريا ولبنان .

حيث شن الجيش الإسرائيلي غارات جوية اليوم السبت المصادف 20/1/2024 على موقع لميليشيات الحرس الثوري الإيراني

هذا وقد أعلنت مليشيا الحرس الثوري الإيراني في بيان لها عن مقتل 4 مستشارين عسكريين إيرانيين وعدد من السوريين جراء الغارة الإسرائيلية التي استهدفت منطقة المزة في العاصمة السورية دمشق.

وفي السياق ذاته اكدت مصادر إعلامية أن الغارة الإسرائيلية استهدفت اجتماعا يضم قادة في ميليشيا الحرس الثوري وميليشيا حزب الله وسوريين آخرين بهدف تغيير طريق نقل السلاح من إيران إلى ميليشياتها في سوريا ولبنان.

ومن بين القتلى مسؤول استخبارات فيلق القدس “يوسف أميد زاده” ونائبه في الغارة الإسرائيلية .

و العميد “الحاج صادق” قائد استخبارات فيلق القدس ويعد صادق حسب صحيفة “واشنطن بوست العقل المدبر للهجمات ضد القوات الأميركية في سوريا وساعد في تصنيع الأسلحة وتقديم المشورة.

هذا وقد شن الجيش الإسرائيلي غارة على سيارة جنوبي لبنان ما أدى إلى مقتل 2 من الحزب في الغارة الإسرائيلية .

وفي أول ردة فعل استهدفت فصائل عراقية مسلحة تابعة لميليشيات الإيرانية قاعدة عين الأسد الأميركية غرب العراق بأكثر من 20 صاروخا.

مقالات ذات صلة

USA