• الإثنين , 4 مارس 2024

الائتلاف الوطني السوري يؤكد أن استقبال مجرم الحرب بشار الأسد لحضور القمة العربية بمثابة مكافأة له على ما اقترفه من جرائم بحق الشعب السوري.

اعتبر الائتلاف الوطني السوري أن استقبال مجرم الحرب بشار الأسد لحضور القمة العربية مكافأة له على ما اقترفه من جرائم بحق الشعب السوري.

جاء ذلك بيان صحفي أصدره الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية اليوم الجمعة المصادف 19 /5/ 2023 وأشار البيان أن استقبال مجرم الحرب بشار الأسد لحضور القمة العربية مكافأة له على ما اقترفه من جرائم بحق الشعب السوري، وتجاوزاً لتضحيات السوريين لأكثر من 12 عاماً، وتناسياً للضحايا الذين ينتظرون تحقيق العدالة، وتخلياً عن الشعب السوري الثائر المطالب بالحرية.

وأكد البيان أن سورية العظيمة لا يمثلها الأسد المجرم، وإن وجود النظام المجرم في مقعد سورية في الجامعة العربية يعني أن إيران تحضر القمة عبر مندوبها وحامل أجندتها وأحد أدواتها في تنفيذ مشروعها التوسعي الحاقد في الدول العربية، كما أن العذر بإعطاء فرصة لنظام الأسد هو هدر للوقت ومماطلة لن تفضي إلا إلى مزيد من القتل والاعتقال والمأساة لأن لنظام الأسد سجل واسع بالخداع والكذب وعرقلة أي عملية سياسية ذات صلة بسورية.

وأشار الائتلاف أنه من غير المقبول أن تنظر بعض الدول لهذا النظام المجرم على أنه نظام شرعي بعد ارتكابه مئات الآلاف من جرائم الحرب والجرائم ضد الإنسانية بحق الشعب السوري، كما أنه من المعلوم أن هذا النظام ليس إلا دمية بيد روسيا ونظام الملالي يسيّرانه وفق مصالحهما ومواقفهما وإرادتهما مقابل ما قدموه له من قتل للسوريين ودعم لآلته العسكرية.

وأكد الائتلاف الوطني خلال البيان أن الشعب السوري لن يتخلى عن طموحاته في الحرية والاستقلال ولو بقي وحيداً، وسيبقى مستمراً في ثورته ومنتفضاً بوجه الأسد حتى انتزاع الحرية المنتظرة وتحقيق العدالة وبناء سورية الديمقراطية، ولا سبيل لذلك سوى بتفعيل المحاسبة من قبل المجتمع الدولي وتحقيق الانتقال السياسي والعمل بشكل فعلي لتطبيق القرارات الدولية المتعلقة بسورية لا سيما القرار 2254.

وجاء في ختام البيان :النصر لثورتنا والحرية لمعتقلينا وعاشت سورية ويسقط المجرم بشار الأسد.

مقالات ذات صلة

USA