• السبت , 24 سبتمبر 2022

استهداف مقرات الاسد بريف حماة الغربي بصواريخ غراد

أعلنت الفصائل المقاتلة ، عن استهداف عدة مقرات لميليشيا أسد الطائفية والاحتلال الروسي المتمركزة في قلعة المضيق بريف حماة الغربي، بصواريخ “غراد”.

وأفاد وسائل إعلامية ” بأن الفصائل قصفت أيضا تجمعات ميليشيا أسد في بلدة قمحانة شمالي حماة، ومهبط طائرات مروحية تابعة لميليشيا أسد قرب قرية جب رملة ) غرب مدينة حماة).

كما  أن الطيران الحربي التابع لقوات الأسد استهدف بالرشاشات الثقيلة الأراضي الزراعية في قرية لطمين بريف حماة الشمالي.

وأظهر مقطع فيديو بثه ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي تعرض المناطق السكنية في مدينتي اللطامنة وكفرزيتا بريف حماة الشمالي لغارات جوية، ماأدى إلى تصاعد الدخان بشكل كبير   ومن الجدير بالذكر، بأن  الفصائل المقاتلة كانت قد أطلقت فجر يوم  الجمعة، عملية عسكرية جديدة ضد ميليشيا أسد وروسيا، قالت إنها من أجل استعادة المناطق التي خسرتها لمصلحة الميليشيات خلال الشهر الأخير، وقد تمكنت من استعادة أجزاء من قرية الحويز وقتل وجرح عشرات العناصر لميليشيا أسد.

وهذه العملية هي الثانية التي تعلن عنها الفصائل المقاتلة  في أقل من 15 يوما، ففي الأولى تمكنت من استعادة مدينة كفرنبودة من ميليشيا أسد وحليفه الروسي، قبل استردادها من الأخيرين، عبر اتباع سياسة الأرض المحروقة.
يشار إلى أن المناطق المستهدفة بعمليات الفصائل المقاتلة، مدرجة ضمن ما يسمى بالمنطقة منزوعة السلاح ونظام وقت إطلاق النار المتفق عليه بين تركيا وروسيا، قبل أن تخترق الأخيرة الاتفاق وتشن مع ميليشيا أسد حملات عسكرية شرسة برا وجوا لاقتحام تلك المناطق والسيطرة عليها.

مقالات ذات صلة

USA