• الجمعة , 23 فبراير 2024

استنفار أمني في قرى وبلدات ريف درعا

اكدت مصادر إعلامية أن استنفاراً أمنيا في قرى وبلدات ريف درعا وذلك بعد قيام ما يسمى الفيلق الخامس المدعوم من روسيا باشتباك مع ميليشيات أخرى تابعة لنظام الأسد ووثقت مصادر مقتل 5 عناصر خلال الاشتباكات مع عناصر الفيلق الخامس في ريف درعا الشرقي

ومن الجدير بالذكر ان قرى وبلدات في ريف درعا تشهد استنفارا أمنيا في كل من صيدا وكحيل بعد طرد حواجز القوات الحكومية منها.كما استنفرت قوات الفيلق الخامس في قرى وبلدات الجيزة والسهوة والكرك وأم ولد وبصرى الشام ونصيب وأم المياذن والطيبة في ريف درعا.و وثقت المصادر مقتل عنصرين من الفيلق الخامس إثر الاشتباكات مع ميليشات أخرى تابعة الأسد في بلدة محجبة بريف درعا، بعد اعتداء حاجز لشعبة المخابرات العسكرية على أحد أبناء البلدة.

وساد التوتر في المنطقة، بعد الاشتباكات التي أسفرت عن خسائر بشرية، بعد ظهر اليوم، فيما توجه رتل عسكري للواء الثامن من مدينة بصرى الشام إلى موقع الاشتباكات في بلدة محجبة.كما توجهت أرتال من القوات الحكومية إلى محيط البلدة.

مقالات ذات صلة

USA