• الإثنين , 26 سبتمبر 2022

استمرار ميليشيات قسد بتجنيد الأطفال في صفوفها.

كشفت مصادر إعلامية عن استمرار ميليشيات قسد في تجنيد الأطفال في صفوفها.

حيث كشفت وسائل إعلامية محلية عن استمرار مليشيا “قسد” بتجنيد الأطفال في مناطق سيطرتها بريف الحسكة، رغم مطالبة عدة جهات دولية ميليشيا “قسد” بالكف عن انتهاكاتها بحق الأطفال ومع تجنيدهم.

وكشفت المصادر إن ميليشيا ” قسد خطفت الطفل “مسعود عبدالباقي مشايخ”والذي يبلغ عمره 14 عاماً، بعد هروبه من أحد معسكرات التجنيد الإجباري في ريف مدينة المالكية شرق الحسكة .

وأضافت المصادر، أن الطفل استعان بمهرب من مدينة رميلان في محاولة منه للهروب إلى شمال العراق، لكن محاولته باءت بالفشل وتم اعتقاله من قبل مليشيا الــ ” قسد” والزج به داخل أحد معتقلاتها.
ومن الجدير بالذكر وحسب شهود عيان أن الطفل تم سوقه إلى أحد المعسكرات في مطلع شهر نيسان الماضي، حيث طالب والد الطفل الجهات الدولية وهيئات حقوق الإنسان بالتدخل لإطلاق سراح ابنه القاصر ليعود إلى مقاعد الدراسة.
ومن الجدير بالذكر أنه في التاسع والعشرين من حزيران الماضي وقعت (قسد)، على خطة عمل مع الأمم المتحدة لإنهاء ومنع تجنيد الأطفال دون سن الثامنة عشرة في مناطق سيطرتها شمالي شرقي سوريا.

مقالات ذات صلة

USA