• السبت , 10 ديسمبر 2022

استمرار عمليات الاغتيال التي تطال عناصر سابقين في الجيش السوري الحر في درعا .

تستمر عمليات الاغتيال التي تطال عناصر سابقين في الجيش السوري الحر حيث أكدت مصادر إعلامية مقتل شخصين وجرح ثلاثة آخرين في هجومين منفصلين في درعا .

وفي السياق ذاته أكد موقع “تجمع أحرار حوران” إن مسلحين مجهولين استهدفوا بالرصاص المباشر ثلاثة شبان في بلدة المليحة الغربية شرقي درعا ما أدى لمقتل اثنين منهم وجرح آخر.وفي عملية منفصلة أصيب شقيقان بجروح، جراء استهدافهما بالرصاص المباشر من قبل مجهولين في الحي الشرقي من مدينة نوى بريف درعا الغربي.

واكد تجمع احرار حوران إن الشقيقين عنصرين سابقين في إحدى فصائل الجيش الحر قبيل سيطرة تنظيم الأسد الإرهابي على المحافظة إجراء عملية التسوية في تموز 2018.

ومن الجدير بالذكر أن عمليات الاغتيال التي تطال عناصر سابقين في الجيش السوري الحر مستمر منذ سيطرة تنظيم الأسد الأرهابي والميليشيات الإيرانية على المحافظة في 2018 .

ويرى المراقبون أن هذه العلميات تأتي ضمن سياسات يتبعها تنظيم الأسد الأرهابي والميليشيات الإيرانية في محاربة أهالي المحافظة والانتقام من كل شخص شارك في الثورة السورية .

مقالات ذات صلة

USA