• السبت , 25 سبتمبر 2021

ازاد عثمان : رابطة المستقلين الكرد تطالب وتؤيد عودة الأهالي إلى مدينة عفرين

ازاد عثمان : رابطة المستقلين الكرد تطالب وتؤيد عودة الأهالي إلى مدينة عفرين

لقاء مع السياسي الكوردي أزاد عثمان عضو رابطة المستقلين الكرد السوريين في عفرين.

أكد القيادي في رابطة المستقلين الكرد السوريين ورئيس مكتب الرابطة في مدينة عفرين الاستاذ اذاد عثمان على ضرورة عودة أهالي عفرين إلى قراهم ومنازلهم وخدمة مدينتهم .
جاء ذلك خلال لقاء مع إعلامي مع afrin tv واضاف عثمان قائلاً:
لقد استطعنا خلال الفترة الماضية وبدعم كبير من رابطة المستقلين الكرد السوريين من التقدم في مجالات عديدة لتأمين المستلزمات الأساسية للحياة ومنها الماء والكهرباء والتعليم المحروقات …..الخ.
و أشار عثمان أنهم في رابطة المستقلين الكرد السوريين تتجلى مهمتهم الأساسية في منع التهجير وتمسك اهالي عفرين بارضهم والعمل بكل الجهود المتاحة لإعادة المهجرين من عفرين إلى ارضهم ومنازلهم وتأمين المستلزمات الأساسية للحياة.
ومن ناحية أخرى وحول الأوضاع الأمنية في مدينة عفرين أكد عثمان :
إن الأوضاع الأمنية في مدينة عفرين في تحسن مستمر حيث نشهد تقليل الحواجز الأمنية داخل المدينة وعودة الحياة المدنية إليها وبشكل كبير نتيجة الجهود التي تقوم بها رابطة المستقلين الكرد السوريين .
وردا على سؤال حول مشاركة جهات أخرى في خدمة عفرين ومنها المجلس الوطني الكردي أشار عثمان ان المجلس الوطني الكردي يتهرب من مسؤولياته تجاه أهالي عفرين ويتحجج بحجج واهية لعدم قدرته على القيام بواجبهم الوطني في عفرين .

ومن ناحية أخرى وحول الوافدين إلى مدينة عفرين من المحافظات الأخرى أشار عثمان :
إن هناك جهات عديدة تعمل على إنشاء مخيمات مؤقتة لإسكان الإخوة الوافدين إلى عفرين داخل هذه المخيمات لإفساح المجال لعودة أهالي عفرين الأساسيين إلى قراهم ومنازلهم ولا يوجد شي اسمه تغيير ديمغرافي في المدينة فهم ضيوف سوريون وعفرين جزء من سوريا وسوف يعود كل شخص إلى مدينته بعد انتهاء الحرب .
وتعيش عفرين اليوم نموذجا عم سوريا المستقبل، سوريا الديمقراطية ،سوريا اكل السوريين حيث عملنا وبشكل مكثف على ملف السلم الأهلي في مدينة عفرين ولم نواجه حتى الآن مشكلة تخص الكرد أو العرب وعممنا فكرة احترام الاراء والترسيخ ونبذ ممارسات ومحاولات ميليشيات pyd-pkk التي سعت إلى زرع فتنة طائفية بين الكرد والعرب السوريين من خلال ممارسات عديدة مارسوها أثناء احتلالهم لمدينة عفرين وأبرزها عرض جثث شهداء من المكون العربي على شاحنات طويلة في شوارع عفرين .
واضاف عثمان قائلاً:
أن ميليشيات pyd-pkk وخلال فترة احتلالها لمدينة عفرين لم تسع الا لدمار مدينة عفرين وتغيير المناهج التعليمية التي تخدم أجندات منظومة pkkالارهابية ودمرت بها اجيال عفرين وقتلت المئات من أبناء عفرين خلال عمليات تجنيد الاجباري في صفوفها .
إضافة إلى أن هذه الميليشيات وقبل انسحابها من عفرين زرعت ما يقارب ١٠ آلاف لغم أرضي في مدينة عفرين ما أدى إلى استشهاد ٢٨٠ مدني من أهالي عفرين بهذه الألغام .
ومن ناحية أخرى وحول ترويج بعض الجهات الإعلامية حول عمليات الخطف وطلب فدية مالية أشار عثمان :
إن هذا الظاهرة قليلة جدا ويجب علينا الا نصدق كل مايتم ترويجه على وسائل إعلامية ونحن في رابطة المستقلين الكرد السوريين على استعداد تام لاستقبال اي أشخص أو عائلة وتامين حمايتهم .
وحول محاربة بعض الجهات رابطة المستقلين الكرد السوريين واتهامها بالخيانة اكد عثمان:
ان ميليشيات pyd-pkk والجهات التي تحارب القضية الوطنية السورية والكرد السوريين والتي تقف مع تنظيم الأسد الإرهابي تتهم رابطة المستقلين الكرد السوريين بالخيانة لأن رابطة أفشلت مخططاتهم ووقفت إلى جانب الشعب.

وردا على سؤال المذيع حول دور حكومة إقليم كردستان في مدينة عفرين أشار عثمان :
إن مدينة عفرين لم تشهد أي نوع من أنواع المساعدات الإنسانية من قبل حكومة إقليم كردستان العراق على عكس ما تفعله في المناطق التي تخضع لسيطرة ميليشيات pyd-pkk واكد عثمان أنهم حاولوا مرارا التواصل مع جمعية برازان الخيرية لمساهمة ولو باشياء بسيطة لأهالي عفرين ولكن للاسف لم تلق نداءاتنا اذان صاغية .
وفي الختام أشار استاذ اذاد عثمان ان رابطة المستقلين الكرد السوريين تسعى بكل الجهود لخدمة أهالي عفرين وتشجيع انتفاضة العودة كما تشجع عمل المنظمات المحدودة التي تعمل في مدينة عفرين.

مقالات ذات صلة

USA