• الأحد , 21 يوليو 2024

ادهم باشا :دور الاسبرين في العلاج كورونا.


الوقاية:
بما ان حجم الفايروس كبير لا ينتقل عبر هواء مباشرة فقط ينتقل عن طريق ملامسة الشخص المصاب او عن طريق العطس او السعال مع الرذاذ.
ينصح المسافة بين الشخص والاخر لا يقل عن متر، عدم المصافحة والملامسة.
ينصح بغسل الأيدي بالماء والصابون لمدة 20 ثانية، أو تطهيرها بمطهر كالكحول ليتم التخلص من الفيروس المتواجد في الأيدي ومنع وصوله إلى الفم والأنف.

العلاج والوقاية بالأسبرين و غيرها:
كشف الباحثون في إيطاليا ان سبب وفاة المصاب بوباء كورونا ليس كما كانوا يعتقدون هو فشل الجهاز التنفسي SDRA وذلك بعدما يوضع المريض تحت اجهزة التنفس الاصطناعي بل ظهر سبب اخر جلطات صغيرة وجدوها في الأوعية الدموية في الرئة.
• لذلك ينصح بتناول 100ملغ يوميا من الاسبرين من فوائدها الوقاية من التخثرات الدموية.
• الحد من خطر الإصابة بالجلطات في الرئة والقلب وأعضاء أخرى من الجسم.
بما ان الفايروس يستقر في الحويصلات الهوائية في الرئة ويفرز مادة لزجة تضيق بسببها الحويصلات الهوائية.
• ينصح تناول (شراب حالة البلغم) للإخراج المادة اللزجة مع البلغم الى خارج الجسم.
• تناول مدرات البول من اجل الابتعاد عن وذمة في الرئة.

اغذية التي تحتوي على مدرات البول:
الملفوف، الخيار، البقدونس، الثوم، البطيخ، الكرفس (تدخل في سلطات، الفتة …. الخ).

العلاج بالبلازما
بما ان فايروس كورونا جديد في تركيبه لا يوجد اجسام مضاد في جسم الانسان وخاصة إذا كان الشخص المصاب لديه مناعة ضعيفة من السهل يهاجم فايروس جسم الانسان.
لذلك فالأفراد الذين تعرضوا للإصابة بفيروس كورونا أصبح لديهم أجسام مناعية لمحاربة المرض (فايروس كورونا)، بعد الشفاء التام من فايروس كورونا يصبح لديهم اجسام مضادة للفايروس. لذلك نستعين ببلازما الدم لدى المتعافين اللذين لديهم اجسام مضاد لفتره قصيرة ممكن معالجة المصابين ضمن الشروط الصحية التالية للدم:
• خالي من فايروس(C) وفايروس B)).
• لا يعاني من الِانيميا
• خالي من الامراض القلب والسكر.
المريض السكري
على المريض السكري يجب متابعة نظام غذائي يحتوي على مادة البروتين التي تساعد بشكل أساسي في تقوية المناعة والأطعمة الغنية بالألياف الغذائية، مثل الموجودة في الحبوب الكاملة والخضراوات. وتناول الأطعمة الغنية بمضادات الأكسدة مثل الخضراوات والفاكهة وذلك لدورها في تقوية المناعة.
بالإكثار من تناول السوائل الطبيعية مثل الزنجبيل والينسون.
من الضروري تناول بعض الفيتامينات مثل فيتامين “A” وفيتامين “C” وفيتامين “B” وفيتامين “D” وفيتامين “H”، وكذلك عنصر الزنك والسلينيوم والحديد حيث تعمل هذه الفيتامينات على تقوية مناعة الجسم مما يساهم في زيادة مقاومة الجسم للعدوى والتعافي بشكل أسرع عند الإصابة.
يدخل فيتامين “A” على التركيب لخلايا الجلد والجهاز التنفسي والأمعاء.
فيتامين “D” يمكن أن يحصل عليه الجسم من خلال التعرض للشمس.
أما بالنسبة لفيتامين “C” وفيتامين “B” ويمكن الحصول على هذه الفيتامينات من خلال البرتقال والليمون والجوافة والبندوره وكذلك المكسرات والخضراوات الورقية.
أما عنصر الزنك والسيلينيوم ويمكن الحصول عليهما من خلال اللحوم والدواجن والقشريات البحرية والمكسرات، والسيلينيوم من الحبوب واللحوم الكاملة.
المريض القلب:
عدم تناول الدهن والشحوم، ممارسة الرياضة بشكل يومي.
تناول خضروات والفواكه.
الانتباه لارتفاع ضغط الدم الشرياني
الانتباه للتسرع عضلة القلب.

مقالات ذات صلة

USA