• السبت , 24 سبتمبر 2022

اجتماع طارئ لمجلس الأمن لأجل درعا

ذكرت مصادر دبلوماسية أن مجلس الأمن الدولي سوف يعقد جلسة طارئة، يوم غد الخميس، لبحث تطورات الأوضاع في محافظة درعا جنوب غربي سوريا، والتي تسببت في نزوح 300 ألف شخص حتى الآن.
ودعت الكويت والسويد، التي تتولى الرئاسة الدورية لمجلس الأمن، إلى هذا الاجتماع بحسب ما أعلنته البعثة السويدية لدى الأمم المتحدة.
وفي 20 حزيران/يونيو الحالي، أطلقت قوات النظام بالتعاون مع حلفائه والمليشيات الموالية له، هجمات جوية وبرية مكثّفة على محافظة درعا، وتقدمت بفضل التدخل الروسي بريف المحافظة الشرقي، وسيطرت على عدّة قرى وبلدات، عقب معارك ضارية مع الجيش الحر في تلك المنطقة.
وأدت العملية العسكرية لقوات النظام المدعومة من إيران وروسيا إلى استشهاد العشرات، كما تسببت بموجة نزوح كبيرة تقدرها الأمم المتحدة بأكثر من 270 ألف نازح.

المصدر: بلدي نيوز

مقالات ذات صلة

USA