• الجمعة , 24 سبتمبر 2021

إتحاد ثوار حلب يعلن تضامنه مع رابطة المستقلين الكرد السوريين في وجه التهديدات التي تتعرض لها قيادة الربطة

تستمر حملات التضامن من الجهات السياسية الثورية السورية مع رابطة المستقلين الكرد السوريين في وجه التهديدات التي تطال قيادة الرابطة من قبل الميليشيات الارهابية نتيجة لمواقف الرابطة الوطنية .

فقد اكد اتحاد ثوار حلب أنه ونتيجة لمواقف رابطة المستقلين الكرد السوريين الوطنية في مواجهة إرهاب حزب الPKK وأعوانهم وكشفهم زيف الدعاية الأوجلانية ونجاح الزيارة الأخيرة إلى عفرين التي كان الاتحاد شريكا فيها تتعرض رابطة المستقلين الكرد السوريين لضغوط جبارة من قبل مليشيات الPKK الإرهابية وصلت إلى حد التهديدات بالتصفية الجسدية لقياداتها وعلى رأسهم الأستاذ الحقوقي المخضرم رديف مصطفى نائب رئيس الرابطة والاستاذ عبد العزيز التمو رئيس الرابطة .

جاء ذلك خلال بيان أصدره اتحاد ثوار حلب اليوم الاثنين المصادف 13/9/2021 .

واعلن اتحاد ثوار حلب عن تضامنه بشكل كامل وجدي مع الرابطة وقيادتها ضد أي تهديد يمس حياتهم وحياة أسرهم .

ومن الجدير بالذكر أن موقف اتحاد ثوار حلب يأتي بعد البيان التضامني الذي أصدره رئيس الهيئة السياسية لمحافظة الحسكة الاستاذ محمود ماضي وعبر فيه عم تضامن الهيئة مع الرابطة ضد هذه التهديدات .

ويشار أن تهديدات كبيرة تطال قيادة الرابطة بشكل عام والاستاذ عبد العزيز التمو رئيس الرابطة والاستاذ رديف مصطفى نائب رئيس الرابطة بشكل خاص بسبب مواقف الرابطة الوطنية والنشاطات التي قامت بها الرابطة في عفرين ودعمها ومطالبتها بعودة أهالي عفرين إلى مدينتهم والخروج من هيمنة ميليشيا pyd-pkk الأرهابية .

ويشار أن السيد عبد العزيز التمو رئيس الرابطة أكد خلال تصريح له ان رابطة المستقلين الكرد السوريين كشفت كذب وزيف ادعائات المنظمة الاوجلانية الارهابية والتي زرعت في عقول السوريون الكرد شعاراتها الهلامية باعلانها دولة روج افا الاوجلانية التي تكون نواة لتحرير وتوحيد كردستان الكبرى وارتكبت هذه المنظومة الارهابية جرائم ضد الانسانية في سوريا بدأ من الاغتيال السياسي الى المجازر الجماعية والتي كانت عربون وفاء لتنظيم الاسد الارهابي لتسليمها المناطق ذات الغالبية الكردية في سوريا بخديعة امنية اسدية بامتياز تحت مسمى روج افا .

كما اشار التمو أن رابطة المستقلين الكرد السوريين لم تكتف بتعرية هذه المنظمة الارهابية وارتباطها الجذري بالاجهزة الامنية للنظام السوري بل زيف ادعاءاتها بانها تحارب المنظمات الارهابية كداعش والقاعدة حيث كشفت قيادة الرابطة المؤامرة التي نفذتها منظومة PKK وميليشياتها السورية مع تنظيم داعش لغزو عين العرب كوباني وإن ليلة الغدر التي ذهب ضحيتها اكثر من ٥٠٠ مواطن سوري كردي في كوباني نفذت بايادي عناصر من هذه المليشيات الارهابية والتي لازالت تتستر على نتائج تحقيقات هذه الجريمة.

مقالات ذات صلة

USA