• الخميس , 2 فبراير 2023

أمريكا ترد على التقارب الأخير بين تركيا ونظام الأسد

الوكالة السورية للأنباء

أكدت الخارجية الأمريكية ثبات موقفها اتجاه نظام الأسد وعدم تغيير سياستها مع ما وصفته بالـ”دكتاتور”، وذلك عقب القاء الثلاثي الذي جمع وزراء دفاع نظام الأسد وروسيا وتركيا.ونشر “تلفزيون سوريا” نقلاً عن الخارجية الأمريكية: “لا ندعم أي عملية تطبيع مع الدكتاتور الوحشي بشار الأسد، ونحث الدول على النظر بعناية إلى تاريخ هذا النظام”.

وأضافت “رأينا التقارير التي تتحدث عن وجود مباحثات ثلاثية بين تركيا وروسيا ونظام الأسد، وأن الولايات المتحدة لم تغير سياستها تجاه نظام بشار الأسد”.وشددت الخارجية الأمريكية بأنها ستواصل العمل مع الحلفاء والشركاء لضمان وجود حل سياسي دائم في سورية.

وسبق أن نشرت وزارة الدفاع التركية، عن عقد لقاء ثلاثي جمع وزراء الدفاع التركي والروسي ونظام الأسد، في العاصمة الروسية موسكو، أمس الأربعاء 28 كانون الأول، وأنه كان لمناقشة الملف السوري، ومشكلة اللاجئين، والجهود المشتركة لمحاربة كل “التنظيمات الإرهابية” في سورية.

يشار إلى أن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، قال إنه عرض على الرئيس الروسي بوتين بدء سلسلة من الاجتماعات بين تركيا وروسيا وسورية لإعادة النظر في العلاقات المتوترة مع النظام.وأكد الرئيس التركي أنه “يمكن أن تجتمع وكالات استخباراتنا أولا، ثم وزراء دفاعنا، ثم وزراء خارجية الدول الثلاث، وبعد اجتماعاتهم، قد نلتقي كقادة”.

مقالات ذات صلة

USA