• الخميس , 25 يوليو 2024

أسعد مصطفى يحدد الخطوات المطلوبة من المعارضة السورية بشقيها السياسي والعسكري للتضامن مع درعا

حدد الاستاذ اسعد مصطفى وزير الزراعة الأسبق الخطوات المطلوبة من المعارضة السورية بشقيها السياسي والعسكري للوقوف مع درعا ضد الهجمات التي تشنها ميليشيات الأسد والميليشيات الإيرانية ضد المدنيين .
وأكد مصطفى خلال تسجيل صوتي له أن درعا هي من ضمن مناطق خفض التصعيد والتي تم إنشاؤها من خلال اتفاقيات بين دول دول معينة .
حيث أن اتفاق خفض التصعيد في درعا تم توقيعه برعاية روسية ، اردنية وحضور أمريكي ومشاركة ممثلي المفاوضات في المعارضة السورية.
كما تم توقيع اتفاق تسليم غوطة دمشق في القاهرة برعاية مصرية
وتوقيع اتفاق تسليم حمص ومنطقة الوعر تم في جنيف بحضور ممثلين من المعارضة السورية….. وهكذا .
واضاف مصطفى أن هذه الاتفاقيات جاءت لتقسيم الثورة السورية وتجزئة المناطق والتفرد بها بعد عجزهم عن السيطرة على اي منطقة في سوريا كما وما يحدث في إدلب ودرعا ومناطق سيطرة ميليشيات قسد التي تمارس ابشع الممارسات ضد أبناء المنطقة خير مثال على ذلك .
وأشار مصطفى أن نظام الأسد يخترق اليوم بنود الاتفاقيات التي وقعها لأن هدفه الأساسي السيطرة على كافة المناطق في سوريا بكل السبل المتاحة سواء أكان بالعمليات العسكرية أو الحيل والخداع .
وطالب مصطفى بالالتزام ببنود اتفاقية خفض التصعيد التي تم توقيعها برعاية روسية اردنية وحضور امريكي و مشاركة وفد من المعارضة السورية ووقف العمليات العسكرية التي تشنها ميليشيات الأسد وإيران على اهلنا في درعا الذين أعلنوا النفير العام رفضا لسياسات نظام الأسد المجرم والميليشيات الإيرانية وقوات الاحتلال الروسي الهادفة إلى تجويعهم وتشريدهم ويتصدون لهذه الميليشيات بصدور عارية دون أن يطلبوا المساعدة من أي طرف .
واضاف مصطفى : أن المطلوب اليوم مواقف عملية لفك الحصار عن درعا وليس فقط بيانات ومظاهرات من خلال الخطوات التالية:
على المعارضة السورية (الائتلاف الوطني -هيئة المفاوضات -اللجنة الدستورية ) لأنهم وافقوا على هذه الاتفاقيات أن يعلنوا إلغاء جميع الاتفاقيات إذا لم يتوقف نظام الأسد عن هجماته ضد أهالي درعا . حل هيئة المفاوضات والغاء اللجنة الدستورية .
إعلان النفير العام . على قيادة الثورة في الداخل السوري إعلان النفير العام من خلال تحريك الثوار في كافة المناطق التي يمكن التحرك بها في قنيطرة وارياف دمشق و حماة وحمص وحلب وفي مناطق دير الزور والرقة وحتى الساحل السوري .
وأكد مصطفى على أن مناطق أخرى والتي تسمى حاضنة النظام سوف تشارك في الثورة تحت شعارات الثورة الأساسية (الشعب السوري واحد _ سوريا واحدة الحرية للجميع…..الخ ) وأشار أن نظام الأسد سوف ينهار بشكل أكبر في حال اتخاذ هذه الخطوات . على الفصائل العسكرية في الشمال السوري ومنهم جزء كبير نازحون من المناطق التي احتلها نظام الأسد أن تعلن النفير العام واستعادة المناطق التي سيطرت عليها ميليشيات الأسد خرقاً الاتفاقيات (ريف حماة معرة النعمان سراقب…..الخ )وهي مناطق كانت تابعة لاتفاقيات خفض التصعيد ويقصفها نظام الأسد وقوات الاحتلال الروسي بشكل يومي ، نحن نملك اليوم القوى الكافية سواء في الداخل والخارج السوري لأن كافة أبناء الشعب السوري متاكد أن هذا النظام لم يعد يستطيع قيادة سوريا .
كما اطلب من هيئة تحرير الشام والتي تملك كافة أنواع الأسلحة التي استولت عليها من فصائل المعارضة أن تعلن النفير العام ضد نظام الأسد
كما طالب مصطفى الثوار السوريين المتواجدين في الخارج السوري سواء في الولايات المتحدة الأمريكية أو الدول الأوربية بالخروج في مظاهرات واعتصامات كبيرة ام السفارات والبيت الأبيض في اميريكا وقصر اليزية في فرنسا لوقف الحصار والهجمات ضد أبناء درعا .
وفي سياق متصل وجه الاستاذ اسعد مصطفى وزير الزراعة الأسبق رسالة إلى العاهل الأردني ملك عبد الله الثاني كونه مشارك في اتفاقية خفض التصعيد في درعا ان يتحمل مسؤولياته تجاه أهالي درعا الذين تربطهم صلة قرابة مع الشعب الاردني والا تغلق المعابر الحدودية إمام تقديم المساعدات ونقل الجرحى من اهل درعا .
واضاف قائلا : ان الشعب السوري بكافة أطيافه ومكوناته أدرك حقيقة هذا النظام المجرم الذي استباح الدم السوري على مدار عقود من الزمن .
وفي الختام طالب مصطفى جميع الدول والجهات التحرك بشكل عاجل لوقف الممارسات الإرهابية التي تمارسها ميليشيات الأسد وإيران وقوات الاحتلال الروسي ضد أبناء الشعب السوري في درعا .

مقالات ذات صلة

USA