• الخميس , 1 ديسمبر 2022

أجواء مدينة القامشلي مع قدوم عيد الأضحى المبارك.

. أيام معدودة ويستقبل المسلمين عيد الأضحى ، الذي سيكون مختلفاً عن الأعياد السابقة بسبب ما يشهده العالم من تفشي فيروس كورونا، والتقيد بالإجراءات الاحترازية والوقائية لمنع تفشي فيروس كورونا في العالم.و قامشلي التي كانت تشهد أجواء الفرج والاقبال الكبير على الأسواق والمتاجر لشراء مستلزمات العيد في كل عام الا ان أهالي القامشلي يستعدون لاستقبال عيد الأضحى المبارك هذا رغم الأوضاع المعيشية الصعبة التي تعيشها المدينة وفي هذا الصدد رصد مراسلنا اجواء العيد والاقبال القليل على الأسواق مقارنة مع الأعوام الماضية. حيث يشهد سوق القامشلي إقبالاً ليس بالكثير من المواطنين لشراء مستلزمات العيد من البسة وحلويات. وافاد مراسلنا :ان غلاء الاسعار والازمة الاقتصادية وفيروس كورونا من أهم اسباب تراجع مستوى إقبال الأهالي على الاحتفال بالعيد ولكن السبب الأساسي يعود إلى استمرار ميليشات قسد في حملتها العشوائية في خطف الشباب وتجنيدهم بشكل إجباري. ومن الجدير بالذكر ان مدينة القامشلي تشهد ومنذ ايام حملة اعتقال عشوائية للشباب من قبل ميليشات قسد بهدف تجنيدهم إجباريا في صفوفها.  

مقالات ذات صلة

USA